عمليات السمنة.. والشفاء من السكري وتقليل نسبة الإصابة بأمراض القلب

نتعرف على الشخص البدين من كرشته والتي تخفيها -ولله الحمد- ملابسنا العربية في السعودية خصوصا والخليج عموما، فلا تظهر على كثير منا (رجالاً ونساءً) ملامح البدانة والتي تنكشف في ملاعب الكرة وعند الخروج للبر (الكشتات) وفي المطارات عند لبس ملابس الإفرنجة. تتحدد زيادة الوزن والبدانة والسمنة المفرطة من حساب مؤشر كتلة الجسم، وهي الوزن بالكيلو جرام على مربع الطول بالمتر، فإن كانت كتلتك أكثر من 30 وأقل من 40 فأنت (تِ) بدين (ة)، أما إذا زاد على 40 فتعتبر سمنة مفرطة. فالسمنة ظاهرة عالمية تزداد بصورة ملحوظة في السعودية والدول العربية. فهي من أخطر أمراض العصر التي تؤثر على صحة الإنسان وعمره. فمن الثابت علمياً، أن الوزن الزائد يتسبب بآلام المفاصل ويؤثر على وظيفة القلب والشرايين وبسبب ذلك ينقص من العمر الافتراضي للشخص المصاب بمقدار 10 سنوات لمن يعاني من السمنة المفرطة، وبمقدار 3 سنوات لمن هو بدين.

يلجأ العديد ممن يعانون من السمنة والبدانة إلى اتباع أنظمة الرجيم الغذائية، دونما أية استجابة. لذا كثيرا ما يحتاج مرضى السمنة المفرطة إلى إجراء عمليات جراحية لإنقاص الوزن، وذلك بعد استشارة الطبيب المتخصص. فقد أظهر العديد من الدراسات على المدى الطويل أن هذه العمليات تسبب نقصا كبيرا في الوزن والشفاء من مرض السكري وتقليل نسبة الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وخفض معدل وفيات من 40 ٪ إلى 23 ٪. ولكل مريض ما يناسبه من تلك العمليات، والتي تقسم إلى عمليات تقليل كمية الطعام الذي يتناوله المريض وعمليات تقليل امتصاص الطعام.

تنتج السمنة من الإفراط في تناول الطعام، والذي – ربما – لا تدركه أخي القارئ أن الإفراط في تناول الطعام له عدة أنواع، فهناك إفراط في تناول الحلوى، التي تحتوي على كمية كبيرة من السكريات تسبب زيادة في إفراز هرمون السيروتنين والذي يعدل من مزاج متناوله ولكنهم يكونوا شبه مدمنين للحلويات، وعلاج هؤلاء يكون بإجراء جراحة تحويل المعدة. وهناك من يفرطون في تناول الأكل بكميات كبيرة، بشراهة، وهؤلاء يعانون من الشره المرضي، وهم في حاجة إلى إجراء جراحة استئصال طولي أو التحويل، بالإضافة إلى إن هؤلاء في حاجة إلى علاج مزدوج مع طبيب تغذية، لأن على الرغم من أنهم يعانون من السمنة المفرطة إلا أنهم يعانون من سوء تغذية شديد، مع ضرورة خضوعهم للعلاج النفسي لمعرفة السبب الحقيقي وراء تناول الطعام بتلك الشراهة. والنوع الثالث من الإفراط في تناول الطعام هو أكل الليل، وهؤلاء من يعانون من الأرق لفترات طويلة مما يجعلهم يتناولون الطعام بشراهة في الليل، مسببا زيادة الوزن، وعلاج هؤلاء بإجراء الجراحة بالاستئصال الطولي. أما النوع الأخير من الإفراط في تناول الطعام يسمى البوليميا، وهو مرض نفسي حيث تنتاب المريض حالات نهم شديدة وحالة من الجوع بدون الرغبة في تناول الطعام، وتلك الحالة تحتاج إلى علاج نفسي أولا، وفى مرحلة تالية يمكن إجراء جراحة لعلاج السمنة.

لمزيد من المعلومات حول عمليات تكميم وتدبيس المعدة وعلاج السمنة المفرطة  في طنطا فى مركز الدكتورة غادة رسلان فى طنطا   والمقابلات الشخصية برجاء الاتصال:جوال و  واتس اب   00201227371814

معظم الإرشادات الطبية تتبع اللوائح التي وضعتها في عام 1991 المؤسسة القومية للصحة في مؤتمرها حول الإجماع التطويري الطبي آنذاك والتي أكدت عليها الجمعية الأمريكية للجراحين التي خلصت إلى أن إجراء العملية ينصح به لمرضى السمنة الذين:

يبلغ مؤشر كتلة الجسم لديهم 40% (مؤشر كتلة الجسم 40 كجم / متر مربع) ومافوق. أي من لديهم سمنة مفرطة بالتعريف الطبي.

لمن لديه مؤشر كتلة جسم هم 35 كجم / متر مربع وما فوق ولديهم أيضاً إحدى المشكلات الطبية المُصاحبة مثل ارتفاع ضغط الدم أو مرض السكري أو اضطرابات الكولسترول.

بينما تتبنى رابطة الطب الباطني الأميركية إرشادات أكثر صرامة من أهمها أن يكون مؤشر كتلة الجسم 40 وما فوق وأن تُصاحب ذلك إحدى الحالات المرضية، مثل ارتفاع ضغط الدم أو مرض السكري أو اضطرابات الكولسترول. وكلها متفقة على أن السماح بالعملية، حتى مع توفر هذه الشروط، لا يكون إلا في حالات من الضوابط مثل:

أن تكون تكررت محاولات المريض لتخفيف وإنقاص وزنه بالحمية وبممارسة الرياضة

أن يكون خالياً من أي اضطرابات مرضية نفسية أو جسدية تمنع من إجراء أي عملية من عمليات المعدة له

أن يتم تأمين متابعته الصحية من قبل مجموعة طبية متنوعة الاختصاصات، وأن يُجري العملية جراح متمكن.

وعند الأقدام على تلك العمليات يجب أولا إجراء فحص طبي نفسي شامل ومتكامل لمعرفة نوعية العملية المناسبة للمريض ولتحديد المدة التقريبية (فترة النقاة والاستشفاء) التي يحتاج لها للوصول للنتائج المرجوة من العملية الجراحية حيث أن نسبة الإصابة بأمراض نفسية كالاكتئاب تزيد بمعدل خمسة أضعاف الحالات العادية بعد العمليات الجراحية نظرا لما يعانونه من ضعف خلال تلك الفترة, فمعرفة هذه المدة قد تساعد المريض على تخطي هذه المرحلة المزعجة التي تلي التدخل الجراحي. ويجب أولا التفرقة بين العمليات الجراحية لعلاج السمنة وهو ما أتكلم عنه في هذه المقالة وبين العمليات التجميلية للسمنة ومنها عمليات الشد واستخدام الليزر والأجهزة الأخرى المتعددة.

عمليات السمنة والإنقاص من الوزن عديدة ومتنوعة ولكل منها فوائدها وأضرارها الجانبية وتتلخص في ثلاث طرق. فمنها، العمليات التي تقلل كمية الطعام وتعطي إحساسا سريعا بالشبع:

منها عمليات حزام المعدة أو حلقة المعدة (gastric banding)، فيتم تركيب حزام حول المعدة بالمنظار الجراحي لتقليل حجم المعدة، يقوم الجراح بتضيق أو توسيع الحزام حسب حاجة واستجابة جسم المريض، كما ويمكن للمريض أن يتحكم في حجم المعدة، كما يمكن التخلص من الحلقة بإزالتها جراحيا في أي وقت سواء عند انتفاء الحاجة لها أو عند ظهور مضاعفات لا سمح الله، تعود بعدها المعدة إلى حجمها الطبيعي. تعطي هذه العملية نتائج طيبة، حيث يتم خسارة من 30 – 50% من الوزن الزائد خلال العام الأول فى حالة التزام المريض.

لمزيد من المعلومات حول عمليات تكميم وتدبيس المعدة وعلاج السمنة المفرطة  في طنطا فى مركز الدكتورة غادة رسلان فى طنطا   والمقابلات الشخصية برجاء الاتصال:جوال و  واتس اب   00201227371814

ومن عمليات تقليل كميات الطعام المتناول عمليات تكميم المعدة (Sleeve Gastrectomy)، والتي يقوم الجراح فيها باستئصال جزء من المعدة بواسطة الدباسات الجراحية عن طريق المنظار الجراحي لتصبح المعدة المتبقية 15% من حجم المعدة الطبيعة، ففي هذا النوع من العمليات الجراحية يتم استئصال الجزء المسئول عن إفراز هرمون الجوع، فيصبح المريض غير قادر على تناول إلا كميات صغيرة من الطعام مع شعور بالشبع دون الإحساس بالجوع سريعا مؤدية إلى نتائج جيدة، حيث يفقد المريض حوالى من 60- 70% من الوزن الزائد خلال العام الأول. وهذا النوع من العمليات هو الأكثر رواجاً في بلدنا الحبيب المعطاء السعودية في وقتنا الحالي لسهولة إجرائها جراحيا ولقلة المضاعفات الجانبية المتوقعة.

أما عمليات تقليل الامتصاص أو تحويل المسار أي توصيل المعدة جانبياً بالأمعاء (Gastric bypass) فيتم عمل جيب من المعدة لإحساس المريض بالشبع سريعا، ويتم توصيل ذلك الجيب بجزء من الأمعاء على بعد حوالي مترين لتقليل امتصاص الكربوهيدرات والدهون ويؤدي أيضاً إلى نقص في بعض الفيتامينات والحديد مما يستوجب تزويد المريض بمكملات غذائية من حديد وكالسيوم لتعويض عدم امتصاصهم، وهذه العملية تستعمل لعلاج السمنة المفرطة.

ولكل مريض ما يناسبه من تلك العمليات فيجب التواصل مع الطبيب المتخصص لاختيار العملية الجراحية المناسبة لتعطي نتائج جيدة بدون حدوث مضاعفات.

وأخيراً عزيزي القارئ، عزيزتي القارئة, هناك شروط لا بد من توافرها حتى تكون العملية مثالية، ذات نتائج إيجابية مرضية وهي:

أن تكون آمنة بنسبة مخاطرة تقل عن 10 %

أن تكون فعالة، بمعنى أن يتمكن أكثر من 80% من المرضى من التخلص من 40% من الوزن الزائد أو أكثر ثم المحافظة على ذلك لأكثر من خمس سنوات.

أن يكون بالإمكان إعادة عملها بسهولة.

أن تكون الحاجة لإعادة العملية أوإجراء عملية أخرى أقل من 5% في السنة.

أخي القارئ, أختي القارئة, علينا بممارسة الاعتدال في كل شيء, في مأكلنا وفي مشربنا وفي رياضتنا لتجنب مرض العصر المقيت هذا “السمنة والبدانة”. ولا تنسوا المثل الدارج “الجسم السليم في العقل السليم” وقانا ووقاكم الله من السمنة والبدانة ومنّ علينا بالصحة والعافية.

المصدر جريدة الرياض 

لمزيد من المعلومات حول عمليات تكميم وتدبيس المعدة وعلاج السمنة المفرطة  في طنطا فى مركز الدكتورة غادة رسلان فى طنطا   والمقابلات الشخصية برجاء الاتصال:جوال و  واتس اب   00201227371814

يمكنكم متابعتنا على الفيس بوك على الرابط التالى

https://www.facebook.com/beautyclinicintanta/

ويمكنك ارسال سؤالك او استفساراتك مباشرة على الواتس اب والجوال  00201227371814  او من خلال الرابط التالى

https://beautyclinicintanta.com/contact/

 —————-

مواضيع ذات صلة :

كيف تختار جراحة السمنة التي تناسب حالتك الصحية فى طنطا ؟

مضاعفات السمنة و طرق علاج السمنة فى طنطا

عمليات تكميم المعدة.. وعلاج السكر والضغط بعد أشهر من إجرائها فى طنطا

عمليات السمنة..  والشفاء من السكري وتقليل نسبة الإصابة بأمراض القلب

بالون المعدة.. أسلوب علاجي فعّال في فقدان الوزن بدون جراحة

السمنة والعمليات الجراحية

  ———— 

تعرف على خدمات شفط الدهون بالليزر في عيادة الدكتورة غادة رسلان في طنطا

خدمات مركز الدكتورة غادة رسلان فى طنطا التى قد تهمك 

علاج مرض الوردية بالليزر في طنطا

علاج مشكلة الكلف بالليزر في طنطا

شد البشرة بالليزر فى طنطا

علاج الهالات السوداء بالليزر في طنطا

تبييض البشرة بالليزر في طنطا

التقشير الكيميائي للبشرة في طنطا

الفراكشنال ليزر أحدث تقنيات تجميل البشرة بالليزر فى طنطا Co2

علاج التجاعيد بالليزر فى طنطا

علاج تجديد البشرة بالليزر في طنطا

علاج تجديد البشرة بالليزر الضوئى في طنطا

خدمات عيادة الدكتورة غادة رسلان افضل عيادة ومركز تجميل

خدمات عيادة الدكتورة غادة رسلان افضل عيادة ومركز تجميل فى طنطا ووسط الدلتا 

——-

يمكنك التواصل مع   مركز الدكتورة غادة رسلان فى طنطا

لمعرفة الاسعار و التفاصيل و كيفية الحجز

جوال وواتس اب

00201227371814

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s