ملف كامل وشامل كل تفاصيل عملية تكبير الثدى أو الصدر.

إن تكبير الثدى أو تكبير الصدر له عامل كبير في تجميل صورة المرأة ومظهرها الأنثوي ورغبة المرأة فى تحسين هذه الصورة قد ساهم كثيراً فى تطوير عمليات تكبير الثدي حيث اصبحت واحدة من أشهر جراحات التجميل، وقد طور مصنعي حشوات الثدي الصناعية العديد من الأساليب والأشكال والأحجام من الثدي الصناعى لتلبية مختلف الإحتياجات والرغبات.

 

 1- وصف العملية:

يتم إجراء العملية بغرس مادة مالئة خلف الأنسجة الطبيعية للثدي أو خلف العضلة الواقعة تحت الثدي تماما ، وعمل شق جراحي صغير يتناسب وحجم المادة المغروسة وهناك أكثر من خيار لمكان الشق الجراحي . إما تحت الحلمة أو تحت الثدي مباشرة أو في الإبط أو من خلال فتحة صغيرة في السرة باستعمال المنظار.

ويقوم الجراح بعد ذلك بعمل تجويف مناسب خلف الثدي وغرس مادة السيليكون داخل هذا التجويف أو في بعض العمليات لا يتم إزالة أي أنسجة من الثدي وتغرس مادة السيليكون خلف حلمة الثدي مباشرة، بعد ذلك يقوم الجراح بخياطة الشق الجراحي بشريط لا صق وترتدي السيدة بعد ذلك حمالة جراحية خاصة للصدر لمد أسبوعين ليلا ونهارا ولا تخلعها أبدا إلا عند الاستحمام، كما أنه يفضل عدم إزالة الشريط اللاصق إلا بعد شهر كامل من إجراء العملية لتفادي حدوث ندبة كبيرة محل الشق الجراحي.

الشق الخارجي والكيس: الشق المثالي هو الذي لا يترك ندبات ظاهرة جدا بعد فترة من الجراحة، وبعد الاختبار، تبين ان الموضع الافضل هو عند الحد الفاصل بين الجلد البني الغامق والفاتح تحت الحلمة، من دون أن يتعدّى طوله المقاس المذكور.

لكن تجدر الاشارة الى ان الجراح يستطيع في حالات معينة، ادخال الكيس عبر شق تحت الثدي مباشرة او تحت الابط.

اما مكان الكيس، فقد تبين بعد خبرة طويلة، ان الشكل الافضل للثدي هو عند وضع الكيس تحت الغدة مباشرة وفوق العضل لانه يتشابك كليا مع الثدي ويشكل كتلة واحدة.

اما عند وضعه تحت العضل، فنحصل على كتلتين، الواحدة فوق الاخرى: كتلة الكيس والعضل، والثانية تمثل الثدي والغدة.

والشكل النهائي اقل جاذبية وخصوصا عندما ينقبض العضل ويضغط معه الكيس، ولكن في بعض الحالات منها نحافة جلد الثدي بدرجة كبيرة، نتجنب وضع الكيس تحته مباشرة فنضعه تحت العضلات لجعل سماكة اكبر تغطيه بهدف التمويه.

 

شكل الكيس وحجمه: هناك الشكل الدائري والبيضوي كالنقطة، غالبا ما نستعمل الشكل البيضوي عند النساء اللواتي لديهن ثدي نحيف جدا، نتحسس عبره الاضلاع، اما النساء اللواتي لديهن طبقة سميكة تغطي منطقة الصدر، فان الكيس الدائري يفي بالغرض ويعطي شكلا مميزا وطبيعيا.

.وبالنسبة الى حجم الكيس، فان كل الاحجام متوافرة ابتداء من 50 مليمترا الى 600 مليمتر او اكثر، انما الجراح ينتقي الحجم الذي يلائم تكوين المرأة، اي بعد الأخذ في الاعتبار ضخامة القفص الصدري والبطن وعرض الكتفين وصغر الثدي الاساسي ومطاطية الجلد ورغبة المريضة.

وفي كل الاحوال، الجراح محكوم لدى انتقائه الكيس بمدى اتساع جلد الثدى له, فمطاطية الجلد لها حدود لا يمكن تخطيها دون الوقوع في مشكلات كبيرة، كذلك يجب تنبيه المريضة الى أنه كلما كبر الثدي زاد وزنه وبالتالي صار عرضة للترهل مع مرور الزمن.

نوعية الكيس ومدة صلاحيته: امتنع الجراحون لسنوات طويلة عن استعمال الكيس المحشو بمادة السيليكون، لانه كان لديهم شكوك حول تأثير هذه المادة على جهاز المناعة وبالتالي الاصابة بمرض ضعف المناعة او تحفيزها او حتى بالسرطان.

ولكن الدراسات المعمقة اثبتت ان لا ضرر ابدا من استعمال السيليكون، فعاود الجراحون استعماله سريعا، خصوصا ان نتائج زرع الاكياس المحشوة بالماء لم تكن مرضية على المدى الطويل، فالماء كان يتسرب ببطء الى الخارج ما كان يستدعي استبدال الاكياس بعد سنوات قليلة، بالاضافة الى انها كانت تعطي صوتا، اثناء الحركة، كصوت الماء في قنينة نصف ملآنة، وهذا مزعج جدا للمريضة.

اما مدة صلاحية الكيس المزروع، فاننا ننصح المريضة عادة بتغيير الكيس بعد 15 سنة تقريبا، لاننا نعتقد انه بعد هذه المدة قد يضعف الغلاف الخارجي ويتشقق مما يتسبب بتسرّب السيليكون.وفي هذا الاطار، لا بد من الاشارة الى ان بعض السيدات يحتفظن بالكيس منذ اكثر من ثلاثين عاما من دون مواجهة اي مشكلة.

ولكن خلال هذه الفترة، يمكن ان يترهّل الجلد او حصول حمل أو رضاعة، مما يؤثر على شكل الثدي، والمشكلة هنا لا تكمن في الكيس انما في الجلد الذي يغطّيه

 

مدة العملية :

تحتاج العملية الخاصة بتكبير حجم الثديين من ساعة إلى ساعتين وحسب الظروف ونوع الثدي المزروع وطول الجرح.

 

التخدير:

ويعتمد على قابلية المريض لتحمل الالم وكذالك عوامل اخرى مثل عمر المريض وحالته الصحية:

      1-تخدير موضعي مع مهدئات.              

  2- تخدير عام.

 

آلام العملية:

تحدث آلام متوقعة في مكان العملية في الأسبوع الأول ويمكن السيطرة عليها بتناول المسكنات البسيطة مثل البنادول ( باراسيتامول).

 

الشق الجراحي:

يختلف مكان الشق الجراحي حسب اختيار الجراح من أربعة أماكن وهي: ( تحت الحلمة, تحت الثدي مباشرة, في الإبط, فتحة صغيرة في السرة)

 

 سعر العملية

يتغير السعر على حسب: الطبيب – نوع حشوة التكبير – نوع التخدير – المستشفى 

—————

المصدر موقع تجميل – مس فينوس

يمكنك قراءة مواضيع لها صلة بالموضوع

نبذة تاريخية عن تطورعمليات تكبير الثدى

http://wp.me/p7X5bX-np

ما هو التوقيت المناسب لإجراء عملية تكبير الثدى, وما هى الاجراءات التمهيدية لها ؟

http://wp.me/p7X5bX-nz

ما هى أماكن الجراحة لوضع الحشوة الخاصة بتكبير الثدى؟

http://wp.me/p7X5bX-nG

ما هى أماكن وضع حشوة تكبير الثدى؟

http://wp.me/p7X5bX-nO

ما هى أشكال حشوة تكبير الثدى؟

http://wp.me/p7X5bX-oc

ما هى أحجام و مقاسات وملمس أسطح حشوات تكبير الثدى؟

http://wp.me/p7X5bX-oA

أى حشوات تكبير الثدى أفضل، المحلول الملحي أم السيليكون؟

http://wp.me/p7X5bX-oU

لمزيد من المعلومات حول المقابلات الشخصية برجاء الاتصال : واتس اب  00201227371814

—————

تعرف على خدمات شفط الدهون بالليزر في عيادة الدكتورة غادة رسلان في طنطا

خدمات مركز الدكتورة غادة رسلان فى طنطا التى قد تهمك 

علاج آثار حب الشباب بالليزر فى طنطا  –علاج مرض الوردية بالليزر في طنطا  –  علاج مشكلة الكلف بالليزر في طنطا – شد البشرة بالليزر فى طنطا –  علاج الهالات السوداء بالليزر في طنطا  –تبييض البشرة بالليزر في طنطا –  التقشير الكيميائي للبشرة في طنطا الفراكشنال ليزر أحدث تقنيات تجميل البشرة بالليزر فى طنطا Co2  – علاج التجاعيد بالليزر فى طنطا – علاج تجديد البشرة بالليزر في طنطا –  علاج تجديد البشرة بالليزر الضوئى في طنطا

خدمات عيادة الدكتورة غادة رسلان افضل عيادة ومركز تجميل

خدمات عيادة الدكتورة غادة رسلان افضل عيادة ومركز تجميل

——-

يمكنك التواصل مع مركز الدكتورة غادة رسلان فى طنطا

لمعرفة الاسعار و التفاصيل وحجز ميعاد للمقابلة الشخصية  

جوال وواتس اب 

00201227371814