هل تنجح عمليات زراعة الشعر لمرضى السكر فى طنطا

قبل الحديث عن زراعة الشعر لمرضى السكر لابد من معرفة بعض المفاهيم المهمة

 يعتبر مرض السكر من الأمراض الأكثر انتشارا حول العالم، وذلك طبقا لما أوردته شبكة سي إن إن الإخبارية، فتقدر أعداد المصابين بمرض السكر بنحو 23 مليون شخص في الولايات المتحدة، ويفترض التقرير أن نحو 24% من الأشخاص المصابين لم يخضعوا للفحوصات الطبية التي تؤكد إصابتهم بالمرض. أما في البلاد العربية فتبلغ نسبة المصابين بالسكر في قطر والسعودية والكويت والإمارات ولبنان بنحو 20% تقريبا، بينما تصل في مصر وسوريا وعمان والأردن واليمن وباقي الدول العربية لنحو من 11%-16%، وهي نسب عالية مقارنة بباقي دول العالم.

مرض السكر من الممكن السيطرة عليه وتجنب أعراضه وتبعاته، ولكنه يبقى مع المريض طيلة حياته، ولذلك فإن الروتين ونمط الوظائف الجسدية تتأقلم معه وتصبح واقعا مقبولا. وعلى الرغم من ذلك يبقى مرض السكر عاملا أساسيا في بعض التغيرات الحيوية في الجسم ويسبب القلق للكثيرين.

ليس معلوما لدى الكثيرين أن من أشهر أعراض مرض السكر هو تساقط الشعر. فمن المتوقع تساقط ما بين 50-100 شعرة يوميا في المعدل الطبيعي، ولكن أكثر من ذلك يسبب فقدان الشعر والصلع. ومن أهم الأعراض التي تصاحب مرض السكر بخلاف تساقط الشعر، جفاف الفم، العطش، التبول كثيرا، تناقص النشاط الجسماني، ومشاكل في الرؤية، وكلها دلالات على ارتفاع معدل السكر.

و لمزيد من المعلومات حول المقابلات الشخصية برجاء الاتصال: واتس اب  00201227371814

أسباب تساقط الشعر في حالات مرضى السكر

التغيرات الفيسيولوجية والحيوية التي تحدث بسبب مرض السكر تؤثر بشكل كبير على وظائف بعض الأعضاء مثل القلب والكلى وربما بعض التأثيرات على وظائف الكبد، وتلك التغيرات يكون لها علاقة وطيدة مع تساقط الشعر. ومن أهم الأسباب التي يرجع لها تساقط الشعر بسبب مرض السكر هي ما يلي:

التغيرات الهرمونية

الخلل الهرموني يؤثر على العمليات الحيوية في جسم مريض السكر بأشكال متعددة، وأهم هذ الأعراض التي تحدث من جراء الخلل الهرموني هي تساقط الشعر. فمع بداية إصابة المريض بمرض السكر يبدأ الجسم في عمل تغيرات هرمونية حتى يتوافق مع المستجدات التي تطرأ عليه بسبب المرض، وما يكون لها من دافع كبير في خلل وظائف الشعر والتي تسبب تساقطه.

اضطرابات الدورة الدموية

من أجل الحصول على شعر صحي، يطلب الجسم بعض المواد الغذائية والفيتامينات، وكذلك يجب توفر معدل كفاءة معينة للدورة الدموية لنقل هذه المواد الغذائية لفروة الرأس والشعر الموجود بها والتي تعمل على تغذية البصيلات وإحياء الشعر. تتأثر الدورة الدموية وكفاءتها مع الإصابة بمرض السكر والذي يؤثر كذلك على أهم أجزاء الجسم وهو الرأس وما يحمله من شعر. فمن المعروف أن تدفق الدم في الأطراف يتأثر بشكل بالغ وكذلك كل الأعضاء الطرفية والشعر وخصوصا البصيلات، والتي لا يصلها الدم بالشكل الكافي ولهذا تتوقف عن إنتاج شعر جديد.

ارتفاع معدلات السكر في الدم

يعاني مرضى السكر من تساقط الشعر وذلك نظرا لارتفاع معدلات الجلوكوز في الدم. فمع هذا الارتفاع الملحوظ، تعجز المواد الغذائية وخصوصا الأكسجين عن الوصول بشكل منتظم لخلايا الشعر. ونتيجة لذلك، يكون أي خلل في وصول الأكسجين والمواد الغذائية يعرقل حركة نمو الشعر الجديد.

التوتر ومرض السكر

عندما يعلم الشخص أنه مصاب بمرض السكر يجعل ذلك تغييرات كثيرة في النشاط اليومي والروتين الشخصي. التغير في النشاط اليومي والرياضي والنظام الغذائي يضع المريض تحت ضغط وتوتر يؤثران بشكل مطرد على نمو الشعر، مما يجعل تساقط الشعر أمر حتمي. ومن أهم الضغوط النفسية التي تقع على عاتق المريض هي كون السكر من الأمراض التي تهدد حياة المريض بشكل عام، وتجعله عرضة للأزمات الصحية والنفسية، وكلها عوامل تؤثر على نمو الشعر بشكل صحي.

هل يمكن زراعة الشعر لمرضى السكر

يتعرض مرضى السكر لتساقط الشعر بشكل أكبر بعد الإصابة بالمرض وخصوصا مع تطور الحالة الصحية للمريض، ويكون تساقط الشعر أحد هذه التطورات وربما فقدان كامل الشعر أو الإصابة بالصلع. ويلجأ البعض لعمليات زراعة الشعر لتفادي الشعور بتلك التبعات المثيرة نفسيا. وعند الإقدام على مثل هذه العملية يجب أولا معرفة نمط الإصابة بالسكر والسيطرة عليه والحفاظ على معدلاته في الدم، حتى تكون العملية ناجحة وبدون مشاكل ناتجة عنها.

أنواع مرض السكر وزراعة الشعر

هناك نوعان من مرض السكر يختلفان فقط في طرق علاجهما والتصرف الطبي تجاههما. ويجب علي الطبيب تحديد النوع  حتى تكون عملية زراعة الشعر في طريقها الصحيح:

النوع الأول : ينتج عن مهاجمة الجهاز المناعي للأنسولين وتدمير خلاياه كنوع من الإجراءات المناعية التي تحدث بدون أسباب مفهومة. ويكون علاج هذا النوع باستخدام الحقن بالأنسولين للسيطرة على معدلات الجلوكوز في الدم.

النوع الثاني : يمثل نسبة ما بين 90-95 % من مرضى السكر، وينتج عن التقدم في العُمر والسمنة وأسباب وراثية وأسباب أخرى كثيرة، ويكون فيها البنكرياس قادرا على إفراز الأنسولين ولكن لأسباب غير معلومة يكون الجسم غير قادرا على استخدام الأنسولين والاستفادة منه بشكل فعال. ويكون العلاج في معظم الحالات باستخدام الأقراص أو الحمية الغذائية.

و لمزيد من المعلومات حول المقابلات الشخصية برجاء الاتصال: واتس اب  00201227371814

على أي حال، يجب أن يدرك الطبيب أنه يتعامل مع نوعين مختلفين لمرض السكر، وكلاهما يصلح لإجراء عمليات زراعة الشعر ولكن تحت ظروف السيطرة على معدلات السكر وسيولة الدم والضغط والعوامل الحيوية الأخرى.

هل يجب السيطرة على مرض السكر قبل إجراء عملية زراعة الشعر

يجب أن يتبع المريض بعض التعليمات قبل الشروع في إجراء عملية زراعة الشعر ومنها:

ممارسة تمارين الإطالة : يجب أن يمارس مريض السكر تمارين الإطالة وتمارين الأيروبيك لأنها تعمل على استرخاء المنطقة المانحة للشعر .

يجب قياس معدلات السكر والجلوكوز في الدم وتنظيمها جيدا، ولا يجب الإقدام على العملية إذا لم يتم التنظيم الكامل. ويكون ذلك قبل العملية بفترة طويلة وليس فترة ما قبل العملية مباشرة فقط.

يجب إخبار المريض أن حالته الصحية ستؤثر على العملية وأن حالة الدورة الدموية ستؤثر على المنطقة المانحة للشعر. ولذلك فإن الشعر الذي سيتم زراعته سيكون على نطاق واسع وليس فقط منطقة معينة صغيرة بذاته، حتى تكون مساحة الدورة الدموية في تلك المنطقة أكبر ويمكن تحفيزها بشكل أفضل.

كيف يمكن السيطرة على مرض السكر خلال إجراء عملية زراعة الشعر

يجب خلال عملية زراعة الشعر قياس معدلات السكر بشكل دوري ومستمر وبناء على تلك القياسات يتم تنظيم حقن المريض بالأنسولين خلال العملية. ومن المفروض التوقف عن أي أدوية أو وصفات طبية للمريض تؤثر على معدلات السكر في الدم، مثل بعض الستيرويد البنائي الذي يستخدمه المرضى للحد من الهزال الذي يتسبب به مرض السكر.

متابعة مرض السكر ما بعد عملية زراعة الشعر

يجب ألا تتوقف عملية متابعة السكر بعد عملية زراعة الشعر حتى يتم السيطرة على تبعات العملية والارتفاع أو الانخفاض الممكن حدوثه للسكر في الدم. وذلك بسبب الشقوق والإجراءات الجراحية المتخذة أثناء العملية. من المفترض أنه في غالبية الحالات لا تتم متابعة عملية زراعة الشعر إلا بين الحين والأخر، ولكن في حالة مريض السكر يجب المتابعة المستمرة حتى تصل للاستشفاء الكامل وذلك في خلال أسبوعين بعد العملية.

خلاصة القول : من الممكن جدا إجراء عملية زراعة الشعر لمرضى السكر فى مركز الدكتورة غادة رسلان فى طنطا ولكن يجب الحذر والمتابعة المستمرة بمنهجية واضحة، ويجب أولا أن يكون المركز أو الطبيب الأخصائي في زراعة الشعر على دراية كاملة بأنواع وأنماط مرض السكر وكيفية السيطرة عليها وأيضا السيطرة على أي تبعات ممكنة للعملية بعد ذلك.

.

لمزيد من المعلومات حول المقابلات الشخصية برجاء الاتصال: واتس اب  00201227371814

يمكنك قراءة ايضا

كل ما تحتاج معرفته عن زراعة الشعر في طنطا

الصلع.. لا علاج إلا زرع الشعر – زراعة الشعر في طنطا

تعرف على كل شيء عن تساقط الشعر – علاج تساقط الشعر في طنطا

أسباب تردد البعض في إجراء عملية زراعة الشعر فى طنطا

عمليات زراعة الشعر لمرضى السكر فى طنطا

كل ما تحتاج معرفته عن زراعة الشعر في طنطا

الصلع.. لا علاج إلا زرع الشعر – زراعة الشعر في طنطا

تعرف على كل شيء عن تساقط الشعر – علاج تساقط الشعر في طنطا

الميزوثيرابي لعلاج الصلع الوراثى وتساقط الشعر فى طنطا

ماذا تعرف عن عمليات زراعة الشعر Hair Transplantation

خدمات عيادة الدكتورة غادة رسلان افضل عيادة ومركز تجميل
خدمات عيادة الدكتورة غادة رسلان افضل عيادة ومركز تجميل

——-

يمكنك التواصل مع مركز الدكتورة غادة رسلان فى طنطا

لمعرفة الاسعار و التفاصيل و كيفية الحجز

جوال وواتس اب 

00201227371814

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s